إعداديّة الرّؤيا في يركا تُخرّج فوجها الأوّل بأجواء مميّزة ومؤثّرة
2013-06-19 11:42:10

على أنغام الموسيقى الرّائعة تَخرّج البارحة الفوج الأوّل من شعبة التّواسع في مدرسة الرّؤيا الإعداديّة بأجواء تغمرها الفرحة والسّعادة بالنّجاح الباهر الّذي حقّقه الطّلاب ممّا جعلهم يخطّطون لمستقبل واعد كما تمنّوا وقد كانت سعادتهم ممزوجة بألم الفراق ولوعة الرّحيل إلى المرحلة التّالية.
تولّت عرافة الحفل المربّية الفاضلة وفاء معدّي مركّزة شعبة التّواسع حيث أنّها تحدّثت عن اللّحظات المميّزة الّتي عاشتها مع طلابها، كما تمنّت لهم مستقبلاً زاهرًا وحياةً مثيرةً في المستقبل القريب والبعيد.
هذا وألقى مدير المدرسة الأستاذ كميل أبو دولة كلمته متوجّها فيها بالشّكر الجزيل للطّلاب الأحبّاء، أولياء أمورهم الكرام والضّيوف الأفاضل على المشاركة الفعّالة في المدرسة منذ أن افْتُتِحَتْ وحتّى خَرَّجَتْ فوجها الأوّل مُشدّدًا على أهميّة التّسلُّح بالعلم من أجل إنشاء جيل قياديّ جديد وتوفير مستقبل زاهر وآمن للأبناء.
وقد ألقى مفتش المدرسة د. نبيل أيّوب كلمته مُبَاركًا فيها للطّلاب على التّخرُّج المميّز وللمدرسة بإدارتها وهيئتها التّدريسيّة على الجهد العظيم الّذي بذلوه للوصول إلى هذا اليوم الحافل بكلّ فخر وجدارة.
كما حضر الأستاذ وليد ملاّ  كمُمَثّل عن السّلطة المحليّة حيث نَوَّهَ إلى إعجابه بإنجازات المدرسة رغم كلّ التّحدّيات والصّعوبات، وأشار إلى دور المجلس المحلي في دعم سلك التّربية والتّعليم سواء في المدارس أو في التّعليم الأكاديميّ مُستقبلاً.
وقد قام رئيس لجنة أولياء الأمور على المستوى المحليّ السّيد زورو عطاالله بإلقاء كلمة تشجيع للطّلاب المُتخرّجين والتّشديد على بقائهم على الطّريق المستقيم والّذي يوصل في النّهاية إلى المستقبل الواعد، كما شكر طاقم المدرسة على احتواء الطّلاب وتوفير المشاريع الحيويّة والبيئة التّعليميّة المناسبة والّتي كانت سببًا رئيسيًّا في وصولهم إلى النّجاح.
هذا وقامت الطّالبة منيرة جمّال بإلقاء كلمتها بالنّيابة عن خرّيجي المدرسة مُوجّهة فيها الشّكر الجزيل لطاقم المدرسة وجميع من ساهم في بلوغهم إلى غايتهم وتوجّهت لزملائها الأعزّاء بأطيب العبارات وأرقّ الكلمات تتمنّى لهم فيها أن يُحقّقوا جميع أهدافهم على المدى القريب والبعيد.
كما ألقت الطّالبة سارة أبو حمده شِعرًا من تأليفها تَبثُّ من خلاله مشاعر المحبّة والإخلاص نحو مدرستها ومشاعر الأُخوّة والوفاء نحو زملائها.
وقد قامت مجموعة من الطّلاب بتمثيل مسرحيّة بعنوان خطورة الزّواج المُبكّر، حيث أنّها وضّحت للأهل وللفتيات على حدّ الخصوص خطورة التّفكير في الزّواج المبكّر والّذي يُعرقِل إلى حدّ كبير تنفيذ الأهداف المستقبليّة وأحلام النّجاح الموعودة.
وفي النّهاية وقف طاقم المدرسة بأكمله لِيُودّع طلاب شعبة التّواسع وليوزع لهم شهادات الإنهاء وصورة الفوج بأجواء من السّعادة الممتزجة بلوعة الفراق.
وفي الختام تتقدّم إدارة مدرسة الرّؤيا وهيئتها التّدريسيّة بأسمى آيات الشّكر والتّقدير لكلّ من ساهم في إنجاح هذا العام على جميع المستويات، وكلّ من شارك في تخريج شعبة التّواسع بشكل خاصّ وتقول لخريجيها: "أنتم أبناء هذه المدرسة وباستطاعتكم زيارتنا في أيّ وقت تشاؤون، فنحن نفتخر بكم ونتمنّى لكم دوام الصّحّة والعافية، اُذكرونا إذا كان لنا في الذّكرى نصيب".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2020 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق