عنبتاوي يدعو لاجتماع خاص للمجلس البلدي لبحث الخطوات المستوجبة بعد الحكم على شباب شفاعمرو
2013-11-28 17:35:46
أعلن رئيس بلدية شفاعمرو المربي أمين عنبتناوي، الخميس، أن المجلس البلدية سيعقد اجتماعاً خاصاً ظهر يوم السبت بمشاركة ممثلي "اللجنة الشعبية" و"لجنة المتابعة العليا" لبحث سبل الرد على قرار المحكمة المركزية في مدينة حيفا فرض عقوبات بالسجن الفعلي بين عام وعامين على الشبان الشفاعمريين الستة الذين دانتهم بالقتل غير العمد لمنفذ "مجزرة شفاعمرو" الجندي الفارّ نتان زاده.

وقال عنبتاوي في مؤتمر صحافي عقده في "خيمة الاعتصام" في باحة البلدية بعد صدور القرار بحضور ممثلي وسائل الإعلام وعدد من قادة الجماهير العربية ومئات المواطنين: "نؤكد من جديد أننا نرفض المحاكمة لأنها سياسية منذ بدئها كما سبق وأكدنا". وشكر باسم البلدية وكل أبناء شفاعمرو "قيادات شعبنا وعموم جمهور شعبنا واللجنة الشعبية وطاقم المحامين وكل من لبى النداء الواجب منذ المجزرة". وأضاف أن الانجاز الأكبر في ظل هذه المحاكمة هو "وحدة شعبنا في هذه الديار بمختلف أطيافه وأحزابه كما تجلت بأنصع صورها..في هذه القضية نحن شعب واحد موحد..هذه ثمار يجب أن نحافظ عليها وأن تبقى نبراساً لنا مستقبلاً". وأعلن أن المجلس البلدي سيعقد اجتماعاً يوم السبت بمشاركة "اللجنة الشعبية" وممثلي مختلف الأحزاب ولجنة المتابعة وطاقم المحامين و"اللجنة الشعبية" لبحث الخطوات المستقبلية بحكمة وتروٍ لأنها بحاجة لدراسة وافية.
وأضاف أن الهدف الذي لا مساومة عليه "هو أن لا نوفر أي جهد لنواصل الوقوف إلى جانب شبابنا حتى آخر لحظة داعمين لهم مادياً أولاً ومعنويا، ولن نبخل بأي دعم.. مطلبنا البراءة الكاملة وإغلاق الملفات.. دفعنا كبلد ثمناً باهظاً ومنذ اللحظة الأولى قلنا أن لا مكان للملفات". وأردف: "نتعهد مواصلة التحلي بمسؤوليتنا تجاه الشباب وأن نصون وحدتنا التي تجلت في هذه القضية بشكل رائع". ودعا عنبتاوي إلى إطلاق سراح الشباب الذين اعتقلوا بعد المظاهرة في حيفا مؤكدا أنه كلّف محامين لمتابعة ملفهم.

وكان عنبتاوي الذي تواجد في باحة المحكمة أعلن أمام الحشود أن "القضاء الإسرائيلي لم يأخذ مجراه وان العدالة لم تتحقق وأضاف: "مدينة شفاعمرو بأهلها، ضحية اعتداء إرهابي. لم نعتدِ على أحد. جاءنا إرهابي ليقتلنا لأننا عرب ليس إلاّ".

وتحدث في المؤتمر أيضاً ممثل لجنة المتابعة في هذه القضية الشيخ عبد الحكيم مفيد فشكر الجماهير على هذه الوقفة وخص بالذكر اللجنة الشعبية في شفاعمرو على عملها. وأكد هو أيضاً "أننا لن نرتاح طالما لم تتم تبرئة الشباب في هذا الملف السياسي".

وكانت الكلمة الأخيرة للمحامي داهود نفاع أحد محامي الدفاع فقال إن المحامين سيدرسون مغزى القرار "وإن كنّا نؤكد أن الأحكام جائرة". وأضاف أن المحامين لا يرون سبباً لعدم اعتماد القضاة "سابقة مزراحي" الذي حُكم عليه في قضية مماثلة بالسجن ثلاثة اشهر. وأضاف ان الاستئناف على القرار أمر مفروغ منه لكن يجب تحديد آلية العمل".

وكان رئيس اللجنة الشعبية أحمدي حمدي افتتح المؤتمر بشكر "جماهير شفاعمرو والجماهير العربية على الوحدة النضالية الرائعة التي تجلت اليوم في المحكمة. وقال: "وهي الرد الأنسب على مخططات السلطة ضد جماهيرنا".
المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2020 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق