«بيجو» تغازل عيون الشباب بطراز جديد
2008-01-17 19:52:57

انتهجت شركة "بيجو" الفرنسية لصناعة السيارات استراتيجية محافظة فى تصميم موديلها الجديد 308 الطراز الأول الذى ينتهى بالرقم 8 ، التالى على الطراز السابق 307، والذى يضيف على أبعاد الموديل السابق التقليدية فلسفة خاصة به.


وقامت شركة "بيجو" بتصميم الموديل الجديد 308 على نفس القاعدة المميزة للموديل 307 مما يشير إلى أن هذا الموديل يقترب أكثر إلى كونه تعديل على الموديل السابق عن كونه سيارة جديدة بشكل كامل، حيث يحتاج المتأمل للموديل 308 القليل من الوقت حتى يتسنى له اكتشفاف الاختلافات بين الموديلين الموجودة بالفعل.

ولكن مع التأمل قليلاً يتبدى لمشاهد السيارة أن "بيجو 308" تختلف بصفة خاصة عن الموديل السابق فبالنسبة إلى المقدمة، تتميز بكونها أكثر حدة وانسيابية على شكل V مما يضفى عليها حداثة وطابع هجومى جرئ يتوسطها مساحة أكبر لعلامة الأسد الفرنسى المميزة لماركة بيجو و فى كلا جانبى المقدمة تظهر مصابيح الضباب "الشبورة" مدمجة تعلوها الفوانيس الأمامية.

أما مؤخرة السيارة فتتميز أيضاً بالشكل المنحنى للأضواء الخلفية مبرراً وظيفة مؤشر الاتجاه بدرجة اندماج أكبر من طراز 307 وزادت المساحة التخزينية لحقيبة السيارة نسبياً بفارق 10 لتر بالنسبة لموديل 307.

أما جانب السيارة فيماثل موديل 307 بشكل عام مع تميزه بخطى جانبيين يسهمان فى الشكل الانسيابى العام للسيارة وتقليل مقاومة الهواء من الجانبين.

ويتميز موديل 308 بأبعاد جديدة بالتحديد سبعة سنتيمترات طولاً و8 سم عرضاً مع انخفاض ارتفاع السيارة بمقدار 1 سم دون التأثير على حركة الدخول والخروج من السيارة.

 

ولم تؤثر هذه التغيرات بشكل كبير على مساحة المقصورة لتكتسب السيارة نسبة ضئيلة من المساحة بين المقعدين الأمامين والخلفيين بدون التأثير على راحة الراكبين فى المقعدين الخلفيين. كما يتميز الموديل 308 بتكيف أكبر للمقاعد لملائمة وراحة جسم الراكب.

أما التغيرات الداخلية فقد جاءت عديدة حيث تتمتع السيارة بمواد أكثر جودة فى المواد المستخدمة كما تم رفع يد تغيير السرعات لتصل إلها يد السائق بسهولة أكبر.

أما عدادات "التابلوه" فقد تمت اضاءتها باللون الأبيض فى الخلفية مما يعطى شهور بالبهجة للسائق ولكنها تبهر العين بعض الشىء فى الأيام المشمسة.

وجرى تطوير مستوى الاضاءة بشكل أكبر، ويعود الفضل فى ذلك الى تركيب سقف زجاجى بانورامى بمساحة اجمالية تبلغ 86،4 متر مربع وبهذا الشكل تتمتع السيارة "الهاتشباك" ذات الابواب الخمسة بإضاءة طبيعية تأتى من الأعلى لتصل الى جميع الركاب.

كما تم إخفاء نظام الملاحة داخل غطاء جميل وعملي.



ولقد زودت السيارة أيضاً برف عميق يحتوى على أماكن تخزين إضافية والذى يمكن فتحه من داخل المقصورة أو من صندوق الأمتعة.

وتعزز التفاصيل المصنوعة من الكروم جماليات السيارة من الداخل: فتحات التهوية، والعدادات الدائرية الموجودة فى لوحة التحكم، وأزرار التحكم بتكييف الهواء، والراديو، وقبضات الأبواب، وغيرها.

وينعكس الطابع الخارجى "لغطاء المحرك الذى يشبه شكله حرف V" فى بعض التفاصيل الداخلية، مثل الكماليات "إكسسوارات" التى تحيط بذراع ناقل الحركة، وتصميم الجزء العلوى من المقاعد، وشكل الضوء الداخلي.

ومع زيادة صلابة هيكل السيارة بدت التعديلات المذكورة نقاطاً إيجابية فى صالح التعامل مع السيارة وراحة الركوب بداخلها بالمقارنة مع 307 السابقة.

وبدت السيارة رشيقة تنزلق داخل المنعطفات مع إمكانية أكبر لامتصاص مطبات الطريق بمنتهى السهولة.

ويتوفر للسيارة عدة محركات تبدأ من محرك بسعة 1.4 لتر بقوة 95 حصاناً، يليه محرك بسعة 1،6 لتر وقوة 120 حصاناً، ثم فئة من نفس المحرك مزودة بشاحن هواء وقوة 150 حصاناً وهى المتوفرة لسيارة التجربة، كما يتوفر لها ثلاث محركات ديزل، إثنان منهما بسعة 1،6 لتر بقوة 90 و110 أحصنة على التوالى والثالث بسعة 2 لتر وقوة 136 حصاناً.

وتقول بيجو أن نسخة هجينية مزودة بمحرك ديزل ومحرك كهربائى قيد التطوير على أن تدخل حيز الإنتاج خلال عامين، ويتوفر للسيارة خياران لعلب التروس بين اليدوية والآلية.



ولقد حظيت السيارة بتجهيزات أفضل للسلامة بالمقارنة مع 307 السابقة الأمر الذى أدى لزيادة وزنها، إلا أنها حازت على تقييم خمسة نجمات من أصل خمسة فى اختبارات السلامة الأوروبية "يورو إن سى إيه بي"، إلا أن تحسن إنسيابية السيارة أدى إلى إنخفاض استهلاكها للوقود بنسبة 10-15 % رغم الزيادة التى طرأت على وزنها.

وبمناسبة الحديث عن استهلاك الوقود فإن المحرك الإقتصادى الأفضل فى مجموعة 308 هو ذلك العامل بالديزل بسعة 1.6 لتر والذى يستهلك من الوقود ما معدله 444 كم/20 لتر "4.5 لتر/100 كم" مع نسبة إنبعاثات من غاز ثانى أوكسيد الكربون لا تتجاوز 120 غ/كم.

ويتوفر للسيارة مستوى جيد من التجهيزات القياسية شأن مكيف الهواء الذى يتوفر لسائر الفئات، كما يتوفر لها عجلات بقياس 17 إنشاً مع نظام إم بى 3 الصوتى وشبك مقدمة ذو مظهر رياضى وذلك للفئات الرياضية منها.

والنتيجة إن بيجو 308 الجديدة حققت تحسناً كبيراً بالمقارنة مع 307 السابقة كما أنها تؤمن تجربة قيادة جيدة مع حيز كبير فى الداخل وقفزة نوعية فيما يتعلق بالجودة مع تصميم خارجى جميل جداً.

وتماشياً مع موديلات بيجو الأخيرة جرى تصميم بيجو 308 مع اعتبار حماية البيئة مطلباً أساسياً.

وتحقق ذلك باستخدام تكنولوجيا مكرسة خصيصاً لتحسين كفاءتها البيئية. ومع الانتباه الى هذا الهدف أوليت الخواص الايروديناميكية اهتماماً خاصاً من أجل تحسين الأداء الاجمالي.

ونتيجة لذلك تتمتع بيجو 308 بمقاومة هواء منخفضة الأمر الذى يؤدى الى تخفيف استهلاك الوقود وتقليل انبعاث غاز ثانى اوكسيد الكربون.

كما استخدم مصممو بيجو 308 حلولاً مختلفة لتحسين الكفاءة البيئية ايضاً.

وبالتالى ستتمتع بيجو 308 بناقل حركة يدوى بنظام تحكم الكترونى ومقود كهربائي/هيدروليكي، وإطارات جديدة من نوع ميشلين الموفرة للطاقة، بغية تحقيق تخفيض كبير فى استهلاك الوقود، وبالتالى تخفيض كمية الغازات المنبعثة من العادم.

فضلاً عن ان الشركة قامت عند اختيار المواد باعتماد التوجيهات الأوروبية المتعلقة بانتهاء العمر الافتراضى للسيارة، ما يسمح بتدوير أو إعادة استخدام 99 بالمئة من المواد المستخدمة فى تصنيع بيجو 308.

 

 

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2019 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق