ما هو رأيك ؟
كيف سيكون شكل السيارات عام 2040؟
01/08/2017 - 10:37:36 am

يفرض قرار حظر بيع البنزين والديزل بحلول عام 2040، سؤالا هاما حول شكل السيارات والتغيرات التي ستطرأ عليها في المستقبل.

وفي حين يتفق الكثيرون على أن السيارات ستكون ذاتية القيادة، مع إدخال تعديلات جذرية على تصميمها الداخلي، نأمل بأن لا تسبب الكثير من الحوادث.

يوجد أكثر من 34.4 مليون سيارة على الطرق البريطانية، حيث حققت صناعة السيارات رقما قياسيا ببيع 2.69 مليون سيارة، في عام 2016، بقيمة 77.5 مليار جنيه استرليني سنويا، وفقا لجمعية مصنعي السيارات والتجار.

ولا يمكن نكران واقع أن مصنعو السيارات في جميع أنحاء العالم، يحبون فكرة استمرار الواقع الحالي المتمثل في ملكية السيارات الخاصة، مع وجود سيارة أمام كل منزل، وخدمة المرآب المحلي الخاص.

إقرأ المزيد

تويوتا تطرح سيارة جديدة للأراضي الوعرة في روسيا

وقال مايك رمزي، مدير الأبحاث في شركة غارتنر: "إن التصميم الداخلي لسيارات عام 2040 سيكون فاخرا. وفي الواقع، من المرجح أن تصبح السيارات الخاصة فخمة جدا، وسيكون على الأشخاص إما شراء النماذج المستخدمة، أو استخدام خدمات النقل العامة".

وعرضت شركة مرسيدس سيارة F015 الفاخرة، في لاس فيغاس عام 2015، وكانت تتميز بأبوابها الواسعة مع إطارات أقل، بوجود 4 مقاعد تواجه بعضها البعض، بالإضافة إلى وجود شاشات على الأبواب.

ووجدت الأبحاث التي أجرتها شركة التأمين الأسود للسيارات "Ingenie"، أن التغييرات الرئيسة في السيارات بين الوقت الحالي وعام 2045، ستعتمد على التكنولوجيا المستخدمة، بما في ذلك إدخال أجهزة الاستشعار والماسح الضوئي ونظام التعرف على مالك السيارة، بالإضافة إلى أجهزة الكمبيوتر المبرمجة.

وستتصف سيارات المستقبل بمزايا رائعة، تشمل القدرة على التواصل مع باقي المركبات على الطريق، والتوجه إلى أقرب مرآب بشكل ذاتي، والعودة إلى المالك عند الحاجة.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2017 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق