لا أرغب في الزواج، لكنني أحتاج إلى رجل يساندني في الحياة، فماذا أفعل؟
2016-08-19 11:22:06
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
 
أطرح مشكلتي عليكم، طالبة منكم النصح والمشورة والتوجيه.
 
أنا -بفضل الله تعالى- متعلمة، وما زلت طالبة علم، اقتربت من سن الخامسة والثلاثين، وما زلت أخشى الإقدام على الزواج، رفضت كل من تقدم لي، ولما راجعت نفسي بحثا عن الأسباب وجدت أني أشمئز من العبارات الجنسية التي تمر بي فأقرأها في المواقع، أو وسائل التواصل، وأيضا لا أرغب في الجنس، ولا الأمومة، ولا أحب أن أكون تحت سلطة رجل يتحكم بحياتي، وربما يحولها إلى جحيم.
 
وما دامت هذه هي الحال، فسأظلم الرجل الذي سأرتبط به، أو سأظلم نفسي بإجبارها على ما تكرهه، ففكرت بالزواج من عقيم كي لا أنجب، أو معدد كي لا أراه دائما، ولا تهمني نظرة المجتمع لي بأني عانس، لكن في الواقع، فالحياة تتطلب أنْ يكون هناك رجلا أستند عليه.
 
فماذا ترون؟
 
المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2021 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق