خواطر شعريّة جميلة تتحدّث عن الحب
2014-12-17 12:28:16
لقد نسجت لصورتك بروازً من ضلوعي، وجعلت عيوني لها حرسا، وقلبي لها خادماً، لو حاولت أن أصف لك ما بقلبي من حبٍّ لنفّذت جميع أوراق العالم، فأنتِ بالنسبة لي كلّ شيءٍ في حياتي، أنت عمري ومستقبلي وحاضري وأحلامي، وثقي ثقةً تامّةً أنّني لا أستطيع مخاصمتك، أو الابتعاد عنك، أتعلمين لماذا؟ لأنّك نفسي، ومن يستطيع أن يستغني عن نفسه.

إنّي لأتمنّى أن أكون من المحظوظين في هذه الدّنيا كي أستظلّ بحبّك، وأنعم بكرمك، فيا حبيبتي لا تبخلي عليّ بالسعادة، فسعادتي ملك يديك، فابعثي لي بسعادتي ، ولا تحرميني منها.

ملاكي الطّاهر . . .إنّني أكاد أكون أسعد مخلوقٍ في هذه الدّنيا، وأفضلهم حظّاً، وأوفرهم غنى. فأنت يا حياتي حياتي، أنت الّتي أحببتني بصدق إحساس، ووهبتني روحاً كأنّي يا حبيبتي كنت قبل أن أحبّك مخلوقاً ساذجاً لا يحلم بأدنى شيء، اللهم قضاء يومه على أي حالٍ كان، والآن أصبحت غير ذلك الإنسان الماضي .. الآن أحبّك، أحمل بداخلي حبّاً يجعلني أسير إلى الأمام برغبة مجنونة تدفعني إلى تحقيق المستحيل.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2019 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق