صديقة ديكابريو تخطف القلوب علي شواطيء الريفيرا
2008-07-31 13:22:10

خطفت العارضة الإسرائيلية بار رافائيلي ، صديقة النجم الأميركي الشهير ليوناردو ديكابريو أنظار جميع من كانوا علي شواطيء سانت تروبيز بمنتجع الريفيرا الفرنسي خلال قضائها إجازة خاطفة مع احدي صديقاتها، نظرا لسخونة الزى البكيني القرنفلي اللون التي كانت ترتديه، وكذلك جسمها المثير والممشوق الذي يعتبر أهم ما يميزها كعارضة.

 


وبمجرد وصول بار، 23 عام ، لشواطيء الريفيرا سارعت بخلع ملابسها لشعورها بالضيق والحر الشديدين وهو ما أظهر جميع مفاتن جسدها، وكانت يبدو عليها ملامح التحفز والتشوق للقفز في البحر بأسرع شكل ممكن. الملفت أن كثير من شاهدوا بار وهي مرتدية الزى البكيني وصفوا جسدها بالجسد الذهبي الكامل والمكتمل.

 

 

 


وبحسب ما ذكرته تقارير صحافية إنكليزية فان من لم يستطع أن يتعرف علي بار كونها احدي نجمات المشاهير، فانه لن يقع في حيص وبيص كي ينجح في تخمين مهنتها، لكن المثير للاهتمام هو أنه وفي غضون ذلك اختفي صديقها ليوناردو ديكابريو تماما عن الأنظار ولم يشاهده أحد علي الإطلاق. يذكر أن ديكابريو قد انتهي مؤخرا من تصوير عدد من الأفلام السينمائية وهو الآن يستعد لتصوير أحدث أفلامه " Quentin Tarantino inglorious Bastards " مع النجم براد بيت، نهاية هذا العام.
ومن المعروف أن العلاقة التي جمعت بين بار وليوناردو بدأت منذ عام 2006، بعد أن أنهي بطل فيلم تيتانيك علاقته الطويلة بالعارضة الصاروخية جيزيل بانديشين علي خلفية مجموعة من الخلافات الشخصية.
 

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2019 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق