نور فهيم بيسان من جث الجليل مفخرة كروية في منتخب اسرائيل للشبيبة.
2014-07-07 23:44:39
كهدوء ووداعة قريته الجليلية، هكذا ارتقى الى العلا الرياضي بكل هدوء واطمئنان، وداعة وأمان لكن لا... هذا لا يقول أن مستقبله الكروي سيكون هادئًا ووادعًا بل سيكون صارخًا بالنجاحات وصاعقًا بلمعانه وكل ذلك استنادا للمحصلة المهنية التي جمّعها في جعبته على فترة سنوات عديدة. إنه، نور فهيم بيسان من قرية جث الجليل، والذي يلمع نجمه في هذه الفترة ضمن فريق شبيبة مكابي نتانيا من الدرجة العليا ومنتخب اسرائيل للشبيبة الذي احتفل وإياه بصعوده لبطولة أوروبا للمنتخبات الشبيبة(يورو 2014) ولربما سيشهد بيسان ارتقاء منتخبه لكأس العالم السنة القادمة في حالة أنهى البطولة الأوروبية في المراتب الست الأولى.
موقع المدار وزاويته الرياضية يدعمان المواهب الشابة ومن أجل ذلك أجرينا الحوار التالي مع اللاعب الموهوب:
** من هو نور بيسان؟
نور فهيم بيسان من مواطني قرية جث الجليل، عمري (19.5) سنة متفائل وأنظر الى الحياة بإيجابية.
** متى بدأت طريقك الكروية وأين؟
بدأتها في جيل 11سنة في فريق عفرون - نهاريا لمدة سنة واحدة، بعدها التحقت بالنادي الرياضي جولس وتتلمذت فيه لمدة ثلاث سنوات، من ثم انتقلت لمكابي حيفا - نهلال لسنة واحدة من هناك كانت الطريق سهلة لفريق ناشئي مكابي نتانيا ومن ثم للشبيبة.
 
** متى شعرت بالموهبة الكروية ومن أرشدك لاتباع لعبة كرة القدم؟
شعرت بذلك طيلة الوقت من خلال لعبي بالحارة مع أصدقائي وفي المدرسة حيث كنت نجمًا.
** في أية وظيفة تلعب؟ وما هي أهم مميزاتك؟
ألعب بوظيفة المهاجم وأهم ما يميزني: السرعة، التحكم بالكرة، الاحتفاظ بالكرة مع الظهر الى دفاع الخصم، القوة البدنية، مهاجم فني ومنوّع في طريقة لعبه. لا تنسى أني في السنوات الأخيرة أتربع على عرش ملك هدافي فرقي ما يعادل 126 هدفا في 4 سنوات.
 
 ** كيف تقيّم إنجاز منتخب اسرائيل للشبيبة والذي ارتقى لبطولة أوروبا؟
إنجاز عملاق حيث يُعتبر منتخبنا من أفضل ثماني فرق جيدة في أوروبا في جيله. في حالة نجحنا بالتدرج بين المنتخبات الست الأولى في اليورو في هنغاريا(19/7- أوائل آب) فسنتأهل لبطولة كأس العالم والتي ستجري السنة القادمة في نيوزيلندا.  
** هل أنت لاعب تركيبة أساسية في المنتخب؟
لستُ بلاعب تركيبة أساسية طيلة الوقت لكني فخور بتواجدي في منتخب ناجح كهذا والذي فعل إنجازا لم يتكرر منذ العام 1996عندما أنهى منتخب اسرائيل للناشئين(بقيادة يوسي بنيون) في المرتبة الثالثة في اليورو.
** بماذا أفادك تواجدك ضمن كادر المنتخب الاسرائيلي وكيف تشعر وسط اللاعبين ومع المدرب إيلي أوحانا؟؟
ذلك الأمر، أفادني كثيرًا حيث أعطاني ثقة أكبر بنفسي، عزيمة وإصرار لبذل مجهودات أكبر، منافسة، قوة نفسية واجتماعية، نحن نشعر كأخوة داخل المنتخب. بالنسبة لإيلي أوحانا فهو يرشدني ويعلمني ولا تنسى أنه كان مهاجمًا فذًا في الماضي.  
** في أي فريق تلعب اليوم؟
ألعب اليوم ضمن شبيبة مكابي نتانيا وسأتدرب بعد بطولة أوروبا مع فريق الكبار بهدف الانخراط في الكادر الموسّع.
** ما هو طموحك؟
مواصلة التقدم واللعب ضمن فريق مكابي نتانيا الكبار في الدرجة العليا.
** ما هو حلمك؟
النجاح في الدوري المحلي وأن أكون لاعبا مؤثرًا ومن ثم اللعب في إحدى الدوريات الأوروبية.
** في أي دوري أوروبي تحلم باللعب؟
أشجع فريق إيسي ميلان الإيطالي فأحلم باللعب بالدوري الإيطالي.  
** من هو اللاعب، المثل الأعلى، من ناحيتك؟  
السويدي زلاطان ابراهيموفتش وفي البلاد يشبهون طريقة لعبي بالمهاجم الفذ أحمد سبع.
 
 **نعود للبلاد، ما رأيك بالمواهب الكروية العربية التي تزايد عددها في السنوات الأخيرة في الدرجة العليا ومنتخبات اسرائيل متباينة الجيل؟؟
يبدو أن اللاعبين العرب بدأوا بالعمل بجدية وبشكل صحيح ومدروسة وهكذا اختصروا طرق كثيرة من أجل الوصول لأهدافهم.
 
 
 
 
 
 
 

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2020 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق