وزير التّربية مع نائب الوزير فطين ملاّ يوزع حواسيب جديدة على طلاب مدرستي الاخوة والنّور في يركا
26/11/2020 - 11:30:22 pm

قام وزير التّربية والتّعليم يوآب غالانت ،نائب الوزير فطين ملا ورئيس اللّجنة المعيّنة ايلي ريجيف ظهر اليوم 26.11.20  بزيارة لمدرستنا الأخوّة ضمن برنامج "حاسوب لكلّ ولد-" وتحت إطار مبادرته الّتي تبنّاها منذ تولّيه المنصب الحاليّ "صف محوسب ديجتالي". 


حيث أنّ هدف زيارته هو توزيع حواسيب جديدة على الطّلّاب الّذين لا يملكون وذلك لمساعدتهم في التّعلّم عن بعد في فترة جائحة الكورونا وعدم انقطاعهم عن الدّراسة.
الوزير يوآب غالانت أكّد على ضرورة سيرورة التّعليم في ظلّ جائحة الكورونا ومواكبة التّطوّر التّكنولوجيّ والتّجديد في طرائق التّدريس، وعليه يجب أن يحظى جميع الطّلّاب في الدّولة على حدّ سواء بفرصة اقتناء حاسوب.
ومن أهمّ البرامج الّتي سيتبنّاها هو تقليص الفجوات في المجال التّكنولوجيّ وتطوير جهاز التّعليم . 
وقد أكّد نائب الوزير فطين ملا ورئيس اللّجنة المعيّنة أقوال  الوزير وباركوا خطّة عمله ومبادرته، وقد ذكر المدير سلمان ملا أهمّيّة اقتناء الحواسيب في هذه الفترة بما في ذلك من مصلحة ومنفعة لطلابنا وخاصّة أنّهم مقبلون على فترة امتحانات البجروت والّتي ستحدّد مصيرهم الدّراسيّ، وأنّ لا محال من الوضع الرّاهن الّذي ننصاع إليه جميعنا.

نتقدّم بالشّكر الجزيل والامتنان لكلّ من يساهم ويُقدِم على مبادرات خيرة ونافعة ليحظى طلابنا بالأفضل والأرفع. 
إدارة المدرسة والتّربية الاجتماعيّة.

 

وزير التّربية يوآب غالانت حلّ اليوم ضيفا على مدرستي الاخوة والنّور في يركا مع نائب الوزير فطين ملاّ بهدف توزيع حواسيب جديدة على الطلاب بشكل شخصي في اطار برنامج الوزير  الهادف الى توزيع 150 ألف حاسوب على طلاب دولة اسرائيل والذين ليس بمقدروهم امتلاك حاسوب.

وفق برنامج الوزير غالانت تمّ اليوم البدء هذا الاسبوع  بتوزيع مئات الحواسيب على الطلاب في قرية يركا .توزيع الحواسيب سيكون بشكل مجّاني على أساس استعارة حيث يتم اعطاء الحواسيب للطلاب وفق القائمة التي قام باعدادها مديرو المدارس.

حضر اللقاء رئيس المجلس المحلّي المعيّن ايلي ريجيب اضافة للمعلّمين والطلاب من المدارس وفي هذا الصدد لا بدّ من الاشارة بأنّ الوزير غالانت زار قرية يركا قبيل افتتاح العام الدّراسي بهدف تقديم دعم موضعي للقرية في ظل أزمة الكورونا.

خلال الاحتفال قدّم الوزير غالانت شكره لكل الطواقم التّربويّة في السّلطة المحليّة وفي  المدارس قائلا:"سعدت بالعودة لقرية يركا، وهذه المرّة بهدف توزيع حواسيب على الطلاب مع صديقي النائب فطين ملا والذي يعمل الكثير بهدف دعم جهاز التّعليم  في المجتمع العربي والدّرزي بشكل خاص. أقدّم شكري لرئيس المجلس المحلّي المعيّن والذي يقوم بعمل مبارك في يركا.

خلال الشّهرين القريبين سنقوم بتوزيع 150 ألف حاسوب على الطلاب من كل أنحاء الدّولة وبهذا نكون قد قدنا ثورة في عالم الحوسبة وسد الفجوات القائمة وتوفير فرصة متساوية لكل طالب.

في نهاية الاحتفال تطرّق وزير التّربية  لموضوع توزيع الحواسيب في جهاز التّعليم العربي حيث قال: " أرى نفسي وزيرا لكل طلاب دولة اسرائيل، من جميع الأوساط من كل الدّيانات، ان الاستثمار في جهاز التّعليم العربي سيقود أيضا الى التطوّر والازدهار في جهاز التّعليم وسيعود بالفائدة على كل المجتمع الاسرائيلي.

الوزير غالانت تحدّث أيضا عن قرار كابينيت الكورونا بشأن افتتاح جهاز التّعليم ابتداء من يوم الأحد وقال بأنّ هذا هو يوم عيد ويوم فرح للجميع. هذا القرار هو وليد نضال عنيد قاده جهاز التّعليم بدعم جمهور المعلّمين والمعلّمات  وذلك من خلال الاعتماد على رأي خبيرين في هذا المجال.
الوزير غالانت أضاف بأنّ اثبات صحّة هذا القرار يعتمد علينا الان وأن العودة الى التّعليم الاعتيادي هو مسار مركّب وليس بالسّهل ويتطلّب وقتا طويلا وذلك بالتّعاون مع مركز الحكم المحلّي، رؤساء السّلطات المحليّة، ثقة المعلّمين المعلّمات ومربّيات رياض الأطفال والمديرين المميّزين حيث سنقوم بتنفيذ هذا القرار بكل حذر ومسؤوليّة محافظين على التّعليمات وأهم شيىء في الموضوع على سلامة طلابنا.

نائب الوزير فطين ملا: انّي أرى أهميّة كبيرة لهذه المبادرة " الصف الرقمي" والتي ستساعد الطلاب وتدعم جهاز التعليم في المجتمع العربي والدّرزي بشكل خاص . سأستمر بالتّعاون مع وزير التّعليم يوآب غالانت بدعم جهاز التّعليم .

رئيس السّلطة المحليّة ايلي ريجيب: ان الحواسيب التي قدّمها وزير التّربية اليوم لطلاب يركا هي مبادرة هامّة ومباركة جدّا تساهم كثيرا في دعم الطلاب في فترة الكورونا . هذه المبادرة تدعم الطلاب وتحسّن التّمكّن التكنولوجي عندهم وتعدّ كادرا من الطلاب في المستقبل لخوض مواضيع الهندسة والعلوم ومواكبة التّكنولوجيّة ،الهايتك والتّجدّد خاصّة بعد انهاء الخدمّة في الجيش.

يشار بأنّه مع تولّي الوزير غالانت وزارة التّربية قال بأن من أهمّ البرامج  هو تقليص الفجوات القائمة في المجال التّكنولوجي وتحويل جهاز التّعليم لجهاز متطوّر ومتجدّد. الوزير غالانت وضع برنامجا بتكلفة 1.2 مليارد شاقلا يشمل توزيع حواسيب وبناء بنى تحتيّة في المدارس في مجال الحوسبة والانترنيت.
هذه الحواسيب هدفها دعم الطلاب بموضوع التّعلّم عن بعد في فترة الكورونا وتوفير حواسيب يصعب على أهاليهم توفير حواسيب لهم في ظل الوضع القائم الذي سبّبته أزمة الكورونا والتي مسّت بالعديد من العائلات من النّاحيّة الاقتصاديّة.































المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2021 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق