الشرطة تحل لغز حادث اغتيال عائلة اوشرنكو في ريشون لتسيون
2009-11-02 16:13:58

اعلنت الشرطة ان المشتبه فيهما الرئيسيين هما ديمتري كرليك وزوجته نتاليا . وكان الاثنان يعملان في مطعم عائلة اوشرنكو وتعتقد الشرطة ان ديمتري كارليك الذي غير اسمه الى دميان لاكي كان قد خطط لاغتيال ابناء عائلة اوشرنكو قبل ارتكاب الجريمة بنحو الشهر بسبب ما اعتبره معاملة مهينة من صاحب المطعم واقالته قبل عام ونصف العام اثر قيامه بسرقة زجاجة فودقا . كما اشتبه القاتل بان ادوراد اوشرنكو جد العائلة يغازل زوجته نتاليا. وحسب المعتطيات المتوفرة لدى الشرطة قام الجاني باصدار تصريح لحمل السلاح وبدا يعمل في شركة للحراسة .

وافيد ان المشتبه فيه الرئيسي كان مقامرامدمنا وكانت له ديون طائلة . وقامت زوجته بنسخ مفتاح المنزل . وقد استخدمه القاتل لدى اقترافه الجريمة اذ انه قتل في المرحلة الاولى جدة العائلة لوديميلا ثم قتل زوجها ادوراد اوشرنكو . وبعد قتل جد العائلة بعث الجاني برسالة نصية الى والدة الطفلين لابلاغها بانهما يعانيان وعكة صحية . ولدى وصول الوالدة قتلها الجاني ثم قتل الطفلين بطعنات سكين . وحاول والد الطفلين ديمتري مقاومة الجاني وتمكن من اصابته الا ان الاخير قتله .وبعد ان انتهى من ارتكاب هذه المجزرة سرق الجاني خمسة عشر الف شيكل ومجوهرات ثم اضرم النار في الشقة .

وحسب ما سمح بنشره غادر الجاني وزوجته البلاد ثم عادا ليشتركا في جنازة عائلة اوشرنكو ثم غادرا البلاد للمرة الثانية الا انه تم اعتقالهما لدى عودتهما الى ايلات . وقد انكر الاثنان ان تكون لهما اي علاقة بجريمة القتل ثم اعترفا بارتكابها .

وكان الاثنان قد قدما الى البلاد قبل خمس سنوات حيث غير الجاني اسمه علما بانه كان مطلوبا للعدالة الروسية . واعتقلت الشرطة اربعة اشخاص اخرين وهم والدا الجاني اوليغ واولغا وشابتين اخريين . حظر نشر اسميهما.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2021 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق