رجل نسيّ التاريخ ان يدّون يوم وشهر ميلاده ، سُجّل يوم النكبة يوم مولده
30/11/2019 - 11:15:02 pm

رجل نسيّ التاريخ ان يدّون يوم وشهر ميلاده ، سُجّل يوم النكبة يوم مولده . وعندما بحثنا عن مكان ولادته لم نجد سوى شجرة زيتون وحيدة حزينة حُفِر على جزعها من هنا بدأت الحكاية .


حكاية خالد ابن ابراهيم العجوري ( طرباني ) ، الاب حارب مع مجاهدي الهيئة العليا لفلسطين التي ترأسها المفتي امين الحسين ، والام فاطمة حامل ببكرها ووحيدها  منتظرة عودة زوجها حامل راية  النصر . خرج الثائر مع رفاقه ، ودخلت العصابات الصهيونية للبروة ، ونزحت الام الحامل ، وولد المولود في الخلا وشجرة الزيتون كانت مهده ، الرضيع يبكي والام تنزف والاب يحارب والنكبة تتشعب وتدخل وتتوغل في قلب كل الحارات البيوت .


ترعرع وكبر الرضيع وعلامات النكبة منقوشه على صدره منذ نعومة اظافره . وتعلم من النكبة بانه " لا يحك ضهرك الا ظفرك" وعرف بان لا شيء مستحيل مع الارادة والعزيمة .
قد عانى في هذه الحياة حتى اصبحت الحياة عبئاً كبيراً عليه , كثيرا من الايام اغلقت الدنيا ابوابها بوجه ورغم ذلك  لم يرحل عنه الامل وبقي التفاؤل حليفه وآمن بان غداً سيكون افضل .
أنه ابي العظيم انه منبر من منابر الفخر ، عاش عصامياً ، مكافحاً ، عنيداً ، صامداً ، متفائلاً ومؤمناً بنفسه وبأولاده السبعة ، علمهم وادخلهم الجامعات جميعاً( البنات قبل الشباب كما يقول دائماً )  وتخرجوا من الجامعات وحصلوا على الشهادات ، وكل هذا بفضله وبفضل مجهوده واصرار ه وتفاؤله وايمانه بأن غداً سيكون افضل .
وها هو الان تخرج محمودك اخر عنقود وسكرك المعقود ، حلمت بهذا اليوم وحققت حلمك ، وكما نعرف بان حدودك السماء ولن تكتفي بهذا النصر  ولم تنتهي مسيرتك ولم يتوقف طموحك ، وهذه جوله انتصرت فيها على النكبة المنقوشه على صدرك والحرب لم تنتهي والمعارك مستمره وانتصارك على النكبة لم يتوقف ، والجولة القريبة هي جولة نجاح الاحفاد ، قادمة لا محال، والمعارك لا تنتهي، والجولات كثيرة، ولن تُمحى نقوش النكبة الا بالعلم ، لان العلم هو طريق العودة  .
ابي اريد ان اشكرك لكنني على يقين بانه مهما سطرت من حروف لن اوفيك حقك من الشكر والامتنان ، واعلم بانك لا تنتظر الشكر ، واعلم بانك انتصرت على المستحيل وما صنعته لنا  ليس مفهوم ضمناً وليس بأمر عادي ، الظروف التي مررت بها والحياة التي عشتها تؤكد بأنك تغلبت على المستحيل وكسرته .
اسمح لي باسم امي الغالية وباسم ابنائك وبناتك ان نقدم اليك ونهدي لك تخرجنا ونجاحنا  .
ان نقدم كل الحب والشكر والمعزة الى اليد الطاهرة التي أزالت من طريقنا  أشواك الفشل إلى من ساندنا وإلى من رسم لنا المستقبل بخطوط من الثقة .
شكرا لك ابي وربنا يعطيك الصحة .
ولن تنتهي الحكاية وسوف تستمر من جيل الى جيل



المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
1. دودو - عكا
01/12/2019 - 07:21:53 pm
ما احلى هالعرفان والتفاني للاب المناضل بمعركه الحياه.
كتير حلو. والاحلى هاي التعابير وهوي على قيد الحياه الله يديمه ويعطيه الصحه.
مش زي اللي بتذكروا تعداد الخصال ب " مرثيه"!!

الله يديمه فوق راسكم.
Copyright © almadar.co.il 2010-2019 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق