مؤتمر " Dun & Bradstreet" السنوي: "نسبة نموّ الاقتصاد الإسرائيلي قد تصل هذا العام حتى 4%" 
11/07/2019 - 02:28:21 pm

مؤتمر " Dun & Bradstreet" السنوي: "نسبة نموّ الاقتصاد الإسرائيلي قد تصل هذا العام حتى 4%" 

في المؤتمر السنوي لـ " Dun & Bradstreet" الذي أقيم في مركز المؤتمرات "لاچو" في ريشون لتسيون استمع 600 مدعوٍ من أصحاب المصالح التجارية الصغيرة والمتوسطة من أنحاء البلاد إلى محاضرات حول موضوع المعلومات التجارية وتأثيرها على البيئة التجارية.

افتتح المؤتمر رئيس مجلس إدارة  Dun & Bradstreet،دورون كوهين، ومن ثمّ تحدّث كل من تسيون بيكر، نائب المدير العام ومدير القسم المالي في بنك مركنتيل، وموشيه يدچار، نائب المدير العام للتكنولوجية في دان آند برادستريت، وأريال شرايڨر، نائب المدير العام للمبيعات، التسويق والخدمات في دان آند برادستريت. وتلا ذلك نقاش بعنوان: " أين المال؟ - مصادر التمويل على خلفية التغييرات في قانون الرقابة على البنوك" حيث تولّت عرافته إفرات سيچف من دان آند برادستريت وبمشاركة رؤساء شركات التأمين والاعتماد ورجال أعمال من شركات الاقتصاد الرائدة. وتطرّق تسيون بيكر إلى تمويل المصالح التجارية المتوسطة والصغيرة بواسطة صناديق بكفالة الدولة، وذكر بأن هذه المصالح تلعب دورًا هامًا في الاقتصاد الإسرائيلي، لا سيّما وأن المصالح التجارية الصغيرة والمتوسطة تشكّل 99.5% من مجمل المصالح التجارية وأكثر من 50% من الإنتاج التجاري، وتشغّل حوالي 60% من الموظّفين. وأضاف بيكر أن الثورة القادمة في مجال مصادر التمويل للمصالح التجارية الصغيرة والمتوسطة ستحدث بعد إتمام قانون مصادر التمويل، حيث أن آلية مصادر التمويل هي الوسيلة الأنجع للربط بين النظام المصرفي المختص بضمان الإكتتاب، إدارة وتشغيل الاعتماد للمصالح التجارية الصغيرة والمتوسطة ومصادر الاعتماد الواسعة والرخيصة المتوفرة في مؤسسات الإدّخار طويل الأمد في إسرائيل. 

وتطرّق بيكر بمحاضرته حول الركود الاقتصادي إلى التوقّعات في تراجع النموّ العالمي والحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، كما حاول الإجابة على السؤال: ماذا سيحدث لو تعرض العالم لركود اقتصادي فعلًا؟ وأكد بأن جزءًا كبيرًا من أدوات العمل الرئيسية التي يملكها البنك والدولة قد لا تكون فعّالة وناجعة في حالة الرّكود: "الفوائد في أوروبا، اليابان وإسرائيل وغيرها تشهد مستويات متدنّية. فأسعار البضائع لا تؤثر على تكاليف الإنتاج كالسابق، وذلك يعود للانتقال إلى اقتصاد موجّه نحو الخدمات". وفي تعليقه على النمو في البلاد قال بنبرة إيجابية إن الاقتصاد الإسرائيلي سوف يسجّل عام 2019 نموًّا بنسبة 3.5% ومن المتوقع أن يبلغ حتى 4%".



المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2019 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق