كفرياسيف : تمريناً ناجحاً لإيواء السكان في مدرسة البستان الابتدائية "ب"
15/03/2019 - 04:36:14 pm

مجلس كفرياسيف المحلي أجرى تمريناً للطوارئ وتمريناً لإيواء السكان في مدرسة البستان الابتدائية "ب"

ضمن خطة التحضيرات والتجهيزات التي يقوم بها مجلس كفرياسيف المحلي لتهيئة المجلس وتأهيله للعمل في حالات الطوارئ (حرب، هزة أرضية، حريق ....) محافظة على أمن السكان واستمرارا في تقديم الخدمات لأهل القرية في مثل هذه الحالات، أقيم يوم أمس الخميس تمرين كبيراً للطوارئ.

وقد ترأس التمرين رئيس المجلس المحلي المحامي شادي شويري وشارك به معظم موظفي المجلس وأشرف عليه عدة ممثلين من جهات رسمية رفيعة المستوى في مجال الطوارئ والمكاتب الحكومية في الدولة.

وقد أعد وساهم في التحضير لهذا التمرين ضابط الأمن والأمان في المجلس المحلي السيد فؤاد مساعده.

التمرين الأول الذي أجري في المكتبة العامة والذي سبقه تمرين تحضيري في الحادي عشر من آذار، لخصه المسؤولون عن الطوارئ من الجهات المختلفة بأن هناك تقدم ملحوظا في قدرة المجلس المحلي وجاهزيته على مواجهة أي ظرف طارئ لا قدر الله يمكننا التعرض له، وقد أكد رئيس المجلس على ضرورة أخذ هذا الموضوع على محمل الجدية ولنكن على أتم الاستعداد لأنه في النهاية نحن المسؤولون عن حماية السكان أولًا ومن ثم جهات الطوارئ الحكومية ثانيًا.

بعد ذلك بدأ التمرين الثاني، تمرين الإيواء في مدرسة البستان إذ أن تلك المدرسة ستتحول الى مركز لإيواء السكان الذين لا مأوى لهم في حالات الطوارئ وذلك بمشاركة رئيس المجلس المحلي، موظفو المجلس وهيئات رسمية حكومية:

  • الكولونيل احتياط راز كارني من الجبهة الداخلية.

  • فؤاد حلحل مدير قسم الطوارئ والأمان في وزارة الداخلية المنطقة الشمالية.

  • رفيق سعيد مدير الأمن والأمان في وزارة التربية والتعليم لواء الشمال.

  • وفيق شبل مدير قسم الأمان في وزارة التربية والتعليم.

  • أوهاد عوزاري، مسؤول الوحدة الرابطة مع الجبهة الداخلية للسلطة المحلية.

  • عليا سعيد نائبة مديرية لواء الجليل في وزارة الصحة.

  • يورام شرايبر من هيئة الطوارئ العامة منطقة الشمال.

  • صالح بدر وشرين حزان عن الشركة المنطقية للمياه والصرف الصحي.

وقد أشرف على التمرين مديرة المدرسة السيدة سوار توما سعيد وشارك به كامل طاقم الهيئة التدريسية موظفو وعاملو المدرسة وتم الإعداد له بالتعاون مع المجلس المحلي السيد فؤاد مساعدة والسيدة هيلانه فرنسيس مسؤولة مراكز الإيواء في القرية والسيد فؤاد حلحل مدير قسم الطوارئ في وزارة الأمن والأمان الذي بدوره قدم الإرشاد والتوجيهات والمرافقة المهنية لكامل الطاقم لتهيئة المدرسة وتجهيزها مركزًا مؤهلا للإيواء وأيضا بمساعدة وتوجيه السيد رفيق سعيد مدير الأمن والأمان في وزارة التربية.

بدأ التمرين باستقبال المسؤولين حيث شرحت مديرة المدرسة عن جاهزية المدرسة والطاقم وقاموا بجولة رأوا بها عن كثب كيف أن المدرسة على درجة عالية من الاستعداد ليكون مركزًا مؤهلا للإيواء وقد نال إعجابهم اللافتات والتخطيط والإشارات، النماذج ....

بدأ التمرين باستقبال الطاقم للسكان "الذين أخلوا بيوتهم" (قام بهذا الدور طلاب مدرسة يني الثانوية بإرشاد السيد فؤاد حلحل) وتهدئتهم من قبل مديرة المدرسة ومن ثم إدخالهم لقاعة الاستقبال، حيث قدموا لهم الخدمات الضرورية الملحة، ثم تم تسجيلهم في محطات التسجيل وأيضا الاستعانة بالمحطات الأخرى لتقديم كامل الخدمات (اعلام الجمهور، الإسعاف الأولي، خدمات الرفاه، الاخصائي النفسي) ومن ثم توجيههم للغرف واستعمال غرف أخرى كروضة للأطفال وغرف للتسلية وتخفيف الضغط وفي نهاية التمرين قدمت وجبة غذاء لكل من شارك في التمرين.

بعد التمرين عقدت جلسة تقييمية، افتتحتها مديرة المدرسة حيث رحبت بالحضور و بمديرة مدرسة البيادر السيدة سهيلة خطيب تحدثت عن التحضيرات وشكرت طاقم المدرسة، رئيس المجلس المحلي وموظفيه وأخص بالذكر السيد فؤاد مساعده والسيدة هيلانه لمرافقتها للمدرسة بالتحضيرات ومسؤولو الطوارئ من الجهات الرسمية وكل من ساهم لإنجاح هذا التمرين.

أما المسؤولون فقد اثنوا جميعهم على عمل المديرة والطاقم وأجمعوا على أن هذا التمرين كان مميزا وناجحا جدا ويعد أفضل التمرينات التي حضروها واعتبروه تمرينا نموذجيا يحتذى به في المدارس الأخرى، وقدموا الشكر الجزيل لمديرة المدرسة السيدة سوار، فؤاد مساعدي مسؤول الأمان وهيلانه فرنسيس مسؤولة الإيواء التي بدورها قدمت الشكر الجزيل للسيد فؤاد حلحل الذي يعود له الفضل الكبير في إنجاح هذه المهمة وللسيد رفيق سعيد مسؤول الأمان في الوزارة على المرافقة والاستشارة المهنية العالية.

وفي الختام عبّر رئيس المجلس المحلي السيد شادي شويري عن شكره الجزيل لمديرة المدرسة ولطاقم المدرسة وللمسؤولين المشرفين ولموظفي المجلس المحلي وكل من عمل وساهم في إنجاح هذا التمرين مؤكدا أن المجلس المحلي سيضع نصب عينيه موضوع الأمن والأمان لنكون على أتم الاستعداد لمواجهة أي طارئ لا قدّر الله من أجل حماية السكان.

































































































































































































































































































المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2019 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق