تفاؤل بإمكانية نجاح السيد سمير أبو فارس في الانتخابات الداخلية في حزب العمل
2012-11-14 18:59:00

• علاقات عمل قوية تربطه بقيادة الحزب الجديدة وبالقاعدة الحزبية عامة*

أبدى السيد سمير أبو فارس المرشح في برايمرز حزب العمل عن تفاؤله بالحصول على ثقة أعضاء الحزب وقياداته بعد حوالي أسبوعين. وقال أن هذا ما لمسه من اتصالاته ومشاوراته المكثّفة في الأيام القليلة الماضية مع نشطاء الحزب والفاعلين فيه في مختلف المناطق والتجمعات السكنية.
ويُذكر أن أبو فارس الناشط في حزب العمل من الثمانينيات يتمتع باحترام القيادة الجديدة للحزب وينسجم مع روح التجدد التي جلبتها معها. ومن المقرر أن يلتقي رئيسة الحزب النائبة شيلي يحيموفيتش في إطار حملته الانتخابية داخل الحزب. هذا بعد أن كان التقى كل القيادات والرموز الأخرى لا سيما بوجي هرتسوغ وأبيشاي برافرمن.
ويتمتع أبو فارس برصيد شعبي واسع في البلدات العربية والدرزية وأنه كان خلال نشاطه الحزبي والجماهيري منفتحا على الجميع بروح التمثيل الحقيقي لقضاياهم. ويُذكر أنه كان لفترة طويلة عضوا في مجلس عسفيا المحلي وناشطا اجتماعيا كرّس علاقاته وعضويته من أجل الذين يُمثلهم. فكان فاعلا على سبيل المثال في تحصيل 17 دونما من بارك الكرمل لغرض بناء مدرسة في عسفيا عندما كان مقرب  للوزيرة السابقة دالية إيتسيك وتحصيل ملايين الشيكلات لترميم المنشآت الرياضية في البلدات الدرزية عندما كان مستشارا للوزير السابق أوفير بينس ـ باز. وهو ناشط بارز في مجال جودة البيئة والحفاظ عليها في الكرمل واالمنطقة.
ويُشار هنا إلى أنه إضافة إلى نشاط أبو فارس الحزبي وتمتعه بشبكة علاقات قوية داخل الحزب وخارجه فإنه كونه فنانا معروفا يساعده في بناء قاعدة الحزب في البلدات الدرزية وأختها العربية الأخرى. وهو ما لمسه من جولاته الميدانية في هذه البلدات.  كل هذه البلدات الدرزية العربية مفتوحة.
وفي حديث معه أكّد أبو فارس أنه يمثّل جيلا جديدا من الفاعلين على الساحة العامة وأنه ـ وهكذا كانت تجربته ـ يعتبر نفسه ممثلا للناس وقضاياهم وأنه نقل همومهم وتطلعاتهم حيث كان في الهيئات والأطر والمداولات التي شارك فيها خاصة قضايا الأزواج الشابة والتطوير والبناء والتعليم. وأضاف: "أنا لا أراها وجاهةً ولا زعامة، إنه لشرف عظيم لي أن أخدم أبناء وبنات مجتمعي. أنا متواصل تماما مع الناس وأخوض الانتخابات كجزء من هذا التواصل وتتويجا له. وآمل أن يضعني أعضاء الحزب وقيادته قيد التجربة وأنا واثق أني لن أخيّب الأمل لأنني آتي من صفوف الناس ومن حياتهم اليومية وما تعودت إدارة ظهري لهم".
 

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2020 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق