المدرسة الاهلية بام الفحم تستبدل الكتب بجهاز‘تابلت‘
2012-08-10 21:06:56

بعد التطورات والتجديدات التي اجرتها المدرسة الاهلية بمدينة ام الفحم في الاونة الاخيرة وتماشياً مع التطورات التكنولوجية ،
تعكف ادارة المدرسة الاهلية الثانوية في مدينة ام الفحم واستعداداً لانطلاق العام الدراسي الجديد على العديد من التغييرات بداخل المدرسة للصفوف العاشرة.
"الخطة الدراسية جاهزة تربويا وتعليميا منذ بداية شهر تموز "
هذا و في حديث لمراسل موقع المدار مع مدير المدرسة الاهلية د.سمير محاميد الذي تحدث حول آخر الاستعدادات للمدرسة لاستقبال الطلاب نهاية الشهر الجاري، حيث أشار "ان الخطة الدراسية جاهزة تربويا وتعليميا منذ بداية شهر تموز ، وأنهم بصدد تجهيز المدرسة بما يتعلق بالأمور التقنية ".
هذا وعلى ضوء هذه الترتيبات الجديدة التي تعمل عليها ادارة المدرسة ، كشف مدير المدرسة عن تطورات جديدة ستشهدها المدرسة وخاصة صفوف العاشرة مع بداية سنتهم الدراسية ، حيث سيقوم الطلاب باستعمال جهاز "تابليت" حاسوب صغير ، كبديل عن الكتب الدراسية جميعها .

"هذا البرنامج سيبدأ مع صف العواشر ليستمر معهم حتى انهاء صف الثاني عشر "
وأوضح د.سمير محاميد أن هذا البرنامج سيبدأ مع صف العواشر ليستمر معهم حتى انهاء صف الثاني عشر ، وأن الطالب لن يتحمّل بعد اليوم عناء نقل الكتب الدراسية الذي يرهق الكثير من الطلاب ، بل هي وسيلة للراحة ، وأؤكد أن هذا لا يغني عن الكتاب الذي له نكهة خاصة ، وعلى اثره ستقوم المدرسة الأهلية في العام الدراسي المقبل باقامة مشروع منتدى القراء" .
ولفت مدير المدرسة "أن هذا المشروع باشرت به وزارة المعارف في بعض المدارس اليهودية وقامت بمنحه لمدارس في شبكة عتيد منها المدرسة الأهلية التي تعتبر المدرسة العربية الوحيدة والأولى التي ستنتهج نهجا دراسيا جديدا بهذا الأسلوب العصري والتكنولوجي ، حيث سيترتب على الطالب شراء هذا الجهاز بمبلغ 1350 شيقل والذي سيكون بديلا عن الكتب الدراسية على مدار 3 سنوات ، ومع نهاية كل سنة دراسية يسلمه لادارة المدرسة بهدف شحن الكتب الدراسية فيه ومن ثم اعادته للطالب ، وبعد تخرّجه يبقى الجهاز له كملك شخصي" .
وعن أبعاد المشروع ، أكد مدير المدرسة أن لهذا المشروع ايجابيات وسلبيات ، " ونحن أخذنا عاتق على أنفسنا أن نتابع المشروع بحذافيره وتقييمه كل فصل محاولين تذليل العقبات لانجاح هذا المشروع الذي نعتبره مجازفة ، لكن أملنا بنجاحه أكبر بكثير من الفشل ، وانا قمت برصد كيفية التعامل مع هذا المشروع في رعنانا وبات يام ، وبرأيي سيكون سهلا لنجاحه في المدرسة الأهلية رغم بعض المصاعب ، الا انه يجب العمل على التقدم باتجاه التطور التكنولوجي الجديد ".

قاعة مؤتمرات بتكلفة 3 ملايين شيقل
وفي سياق آخر ، قامت المدرسة الأهلية بتجهيز قاعة مؤتمرات في المدرسة حيث قال الاستاذ زياد اغبارية مركز التربية الاجتماعية في حديثه لمراسل موقع المدار "أن هذه القاعة تتسع لـ 220 طالبا وهي مزوّدة بجميع الأحهزة التكنولوجية الحديثة والمتطورة ، وقد وصلت تكلفتها نحو 3 ملايين شيقل ".
وأضاف "أن القاعة سيُقام فيها جميع الفعاليات المنهجية واللامنهجية خلال السنة الدراسية حيث المحاضرات والأمسيات والمسابقات والمسرحيات وغيرها ".

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2020 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق