نسمات شفاعمرية فليكن النطق ما يكون!!!
2013-07-27 13:46:34

بقلم زايد خنيفس
كل مدينة في الكون لها ايامها وساعاتها وتكتب احيانا تواريخها على رمال الشاطئ ليخطفه الموج ويحتفظ بكلماته في عمق البحر فهناك في القعر قصص البحارين لم يعودوا من حلمهم في وهج الشمس وغربتها, ولكل مدينة انتكاستها وحوض النعناع في دوائرها ورائحة المساكب لا تغادر مناخها , ولكل مدينة حالتها وفرحها وعرسها وصعودها كعنقاء الصحراء.  وشفاعمرو وفي التاسع والعشرين على موعد مع احد ايامها ونطق الحكام بملابسهم السوداء على شبان كل ذنبهم بانهم رفعوا الموت عن ابناء بلدتهم وبند لا يظهر في لوائح الاتهام وكل ذنبهم بانهم سحبوا الرمح من خاصرة البريء فازعج صوتهم ووجههم فلول الاعداء وازعجهم بطولة عل اقواس المدينة  واكاليل الشهداء, ازعجتهم وحدة المدينة على فلول تخومها انياب السلطة بكل اذرعتها لانه وفي الدولة الرشيدة ومن تدعي الحرية والديموقراطية يفرقون في لون الدم ولون الهوية .
كم من شهادة تقدير ووسام ونياشين عُلقت على صدور من قتلوا "ارهابيين" حسب تعابيرهم وتصنيفهم في الدوائر الامنية وكم من مسؤول في رئاسة الدولة الرشيدة منح الارهابي زادة لقب الارهابي والقاتل واليوم تبشرون بيوم "النطق" وكأن نصوصكم وبنودكم ترتعد لها فرائصنا ومشاعرنا.
 فكل شفاعمرو بريئة من دم يوسف ولا مجال للمقارنة بين دم الصديق وبين ارهابي ودم قاتل. وكما قلتها شخصيا امام الحكام والنيابة وعلى مسمع المتهمين واهلهم(قتل الارهابي عندما كان الناس يدافعون عن ارواحهم وكرامة مدينتهم واسوارها وهوائها ومن تلوث انفاس قاتل ازعجه لون الدم).
لفظ (زادة) انفاسه الاخيرة ولم يزيد من عمره ثانية من نظرة الاف العيون لوجهه الشرير ولم يزيد او ينقص من عمره ساعة لانه تطاول على مدينة تفخر بنشيدها الواحد الموحد.
فليكن النطق ما يكون لان المسافة بين منطق الاشياء ونصوصها بعيدة في فلسفة القوة, وليكن النطق ما يكون فنحن من هذه المدينة ونبعها وعينها ووحلها ووسط البلدة القديمة واطرافها وقلبها وصوت الشبيبة بكل بطاقات حزبهم لا ينخفض وسيبقى مدويًا في الدوارات والمفارق ودول الظلم لا تدوم.

 

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2022 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق