مروان غبيش يكتب للمدار : لا للعُنفِ في مُؤسساتِنا
2011-09-08 17:56:21

بالأمسِ إرتفعت يد البأسِ عاليا بينَ جُدران أقدس مُؤسساتنا, واعتَدَت على كرامتنا ومست بمشاعرنا. بالأمس تمادى الظلام على الشمس, وظنّ أنّ بمقدوره أن يخفي نورها عنا. بالأمس كشف واقعنا المرير عن أنيابه الحادة, وأثبت قبضته على رقابنا الضعيفه.

إن ظاهرة  العنف في مدارسنا هي إستهزاء بِقيمنا الأخلاقيه والدينيه, وهي بمثابة إخلال بالميازين والمَعايير الإنسانيه في مُجتمعنا المعروفي. قال الله في كتابه " إن الله لا يغيير ما بقوم حتى يغييروا ما بأنفُسَهم ".

من الواجب والمَفروض علينا جَميعا التضامُن يد واحده ضد هذه الأعمال وهذه الظواهر البائسة المنبوذه وشجبها بل اقتلاعها من جذورها ومن واجبنا ان نسأل انفسنا وان نتفحص اعمالنا ونعيد حساباتنا الكره تلو الاخرى لنعلم ما اذ كنا لا زلنا سائرين في قوافل الجهل او ماشين بين مواكب الشعوب المتحضره بقدم ثابته ورأس مرفوع في موكب المستقبل.

ان الامم تحيا باحترام افرادها بعضا لبعض وتعمل على تزويدهم بأسس الحياة الاجتماعية والاخلاقية اللازمة لبناء مجتمع سليم, وقد جعل الله الاحترام بين الافراد رحمة منه عليهم, ولكن كيف يمكن ان تنزل رحمته على امة فقدت احترامها لمربيها .

ان قريتنا يركا كانت ولا زالت كشجرة الزيتون  تنموا وتزدهر بعزم ابنائها منذ  مئات السنيين, فاعطت ثمارها شبابا طيب الاخلاق ,كريما , شجاعا, واعدا نحو مستقبل افضل, ان العنف الذي حدث بالامس من قبل بعض ابنائنا في المدرسة الثانوية  نحن ننكره ونشجبه ونبرء منه ونأمل ان يكون كبوةٍ عابرة نستخلص منها العبر ودرسا نافعا لبناء جيل افضل.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع المدار بفسح المجال أمام الكاتب لطرح افكاره االتي كتبت بقلمه ويقدم للجميع مساحة حرة للتعبير
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : أدارة الموقع لا تنشر اي تعقيب فيه تجاوز لقانون القذف والتشهير, وتقع المسؤلية على كاتب التعقيب
Copyright © almadar.co.il 2010-2022 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع المدار الاول في الشمال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت
X أغلق
X أغلق